أخبار الامتحانات

اخبار جامعة القاهره

اخبار جامعة عين شمس

جامعة بورسعيد تؤجل امتحانات «الترم» خوفًا من اشتباكات «المشجعين» و64 مصابًا

صوره ارشيفيه








تواصلت تداعيات وردود الأفعال على الاشتباكات التي وقعت أمس الأربعاء بين ألتراس النادي المصري، وطلاب المدينة الطلابية لجامعة بورسعيد من مشجعي الأهلي، وأسفرت عن إصابة العشرات في تبادل لإلقاء قنابل المولوتوف والحجارة.

وقررت إدارة جامعة بورسعيد، أمس، تأجيل امتحانات "التيرم" الأول، وقال الدكتور عماد عبد الجليل، رئيس الجامعة إنه "تم تأجيل الامتحانات لحين إشعار اخر وحتى هدوء الأوضاع وعودة الاستقرار".
وأوضح رئيس الجامعة أن موعد الامتحانات الجديد سوف يتحدد بناء على الاجتماعات التى سيعقدها مع القيادات الامنية والسياسية ببورسعيد لاحتواء الأزمة.

واتجه وزير التعليم العالي، الدكتور مصطفى مسعد إلى محافظة بورسعيد، أمس، لمتابعة تداعيات الاشتباكات.

وقال مسعد فى تصريحات خاصة قبل وصوله لمحافظة بورسعيد، إنه "سيجتمع مع محافظ بورسعيد ومدير الأمن لبحث الأوضاع وفرض حراسة مشددة للفصل بين الطرفين لمنع تجدد الاشتباكات".

وأضاف "سأذهب إلى الجامعة والمدينة الجامعية لمشاهدة الوضع على الطبيعة، وسأجتمع بمجلس الجامعة لبحث الأمر داخل المدينة ومحاولة التواصل مع الطرفين للتفاوض وإزالة حالة الاحتقان".

ووصف الوزير قرار تعليق امتحانات نصف العام الدراسي بجامعة بورسعيد بأنه صائب وسليم، مضيفا "حياة الناس أهم .. لم نكن نتوقع أن يحدث كل ذلك، وإن شاء الله تستأنف الامتحانات فى وقت قريب جدًا".


من جانبها، أعلنت وزارة الصحة والسكان عن ارتفاع عدد المصابين في الاشتباكات إلى 64 إصابة، حسب د. أحمد عمر المتحدث الرسمي للوزارة.
وأكد د. خالد الخطيب، رئيس الإدارة المركزية للرعاية الحرجة والعاجلة بأنه تم نقل جميع المصابين إلى مستشفى بور فؤاد العام، مشيراً إلى خروج 63 مصابا، فيما ظل مصاب واحد تحــت العــلاج والملاحظة، وتنوعت الإصابات بين جروح قطعية وكدمات واختناق بسبب قنابل الغاز المسلية للدموع التي استخدمت لتفريق المتظاهرين.

وفي السياق ذاته، أغلق أعضاء ألتراس أهلاوي بدمياط  مساء أول أمس، شارع التحرير بوسط المدينة، احتجاجًا على الاشتباكات التي وقعت بالمدينة الطلابية في بور فؤاد.
ومنع الألتراس مرور السيارات من ميدان "البوستة، لأكثر من 5 ساعات، واشتبك  بعض الأهالى معهم بسبب إغلاق طريق الكورنيش بالكامل.


وجدد ألتراس النادي المصري "جرين إيجلز" مطلبه بنقل جلسة النطق بالحكم في مجزرة بورسعيد، يوم 26 يناير الجاري، إلى بورسعيد بدلاً من أكاديمية الشرطة بالتجمع الخامس.
ووجه ألتراس المصري في بيان، على صفحة الرابطة على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك، رسالة إلى ألتراس الأهلي "كفاكم إثارة للفتنة كما فعلتم في المباراة المشئومة برفع "مسج" يُسيء لمدينة بأكملها والآن تريدون جذب أهالي المدينة إلى فتنة أخرى ولكن نحن لكم بالمرصاد ولن نفعل ما تريدون، فالرابطة لن تتجمع حقناً للدماء".

وانتقلت الحرب إلى المواقع الالكترونية بعد نجاح مجموعة الهاكرز المنتمين إلى "جرين إيجلز" في سرقة صفحة غير رسمية لألتراس أهلاوي، وغيروا شعارها إلى شعار مشجعي الفريق البورسعيدي "يوم 26 حرية للمظلومين".

موقع الجامعه الالكترونى أخبار الجامعات المصريه لحظه بلحظه

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...