أخبار الامتحانات

اخبار جامعة القاهره

اخبار جامعة عين شمس

طلاب بجامعة عين شمس يتلقون رسائل تهديد بـ«القتل ذبحاً» بعد تظاهرهم ضد «البلطجة»


تلقى العديد من طلاب جامعة عين شمس، الذين تظاهروا أمس الأول داخل الحرم الجامعى ضد البلطجة، رسائل تهديد بـ«القتل ذبحاً» حال دخولهم الجامعة.
وقال كريم بلال، أمين اتحاد طلاب عين شمس: إنه تلقى رسائل تهديد بـ«القتل والذبح» عبر المحمول، مشيراً إلى أنه تلقى خطاب تهديد آخر على منزله، وأن هناك عدداً من الطلاب تم تهديدهم أيضاً بالقتل وهم: مصطفى فؤاد، عضو المكتب المركزى لطلاب الدستور، وأحمد عز، عضو طلاب الدستور بعين شمس، ومحمد سرحان، مسئول الدستور بعين شمس، ومحمد أبوصلاح، أمين مساعد اتحاد الجامعة.
وطالب «بلال» رئيس الجامعة بتوفير الحماية الأمنية لجميع الطلاب على البوابات الرئيسية حفاظاً على أرواحهم وأرواح أعضاء هيئة التدريس والعاملين بالجامعة.
من جانبه، أوضح الدكتور حسين عيسى، رئيس الجامعة، أن الجامعة ليس بها حرس جامعى محترف، وأن أفراد الأمن الموجودين داخل الحرم الجامعى موظفون إداريون يصل عددهم إلى 250 فرد أمن لحماية الطلاب وأعضاء هيئة التدريس ومنشآت الجامعة، لافتاً إلى أنه أمر بنشر فرق أمنية على كافة الأبواب الرئيسية للجامعة على خلفية الاشتباكات التى وقعت بين بعض الطلاب وأسرة «نيو فيجن» أمس الأول.
وأضاف عيسى،  أنه تم التعاقد مع إحدى الشركات لتركيب كاميرات مراقبة وبوابات إلكترونية، وأن الجامعة تدرس التعاقد مع إحدى شركات الأمن الخاصة لمساعدة الأمن الإدارى فى الحفاظ على أرواح الطلاب وأعضاء هيئة التدريس والعاملين بالجامعة، رافضاً «عودة الحرس الجامعى التابع لوزارة الداخلية بأى حال من الأحوال»، مشيراً إلى أن الجامعة ستتخذ إجراءات صارمة ورادعة ضد كل من يثير الشغب داخل الحرم، فهى «منارة للعلم وليس للبلطجة».
من جهة أخرى، واصل طلاب كلية الهندسة بجامعة القاهرة إضرابهم لليوم الخامس على التوالى أمس، ونظموا مظاهرة حاشدة ضمت المئات من طلاب الكلية للتنديد بالقبض على زملائهم فى مظاهرات جامعة المنصورة المنددة بقتل الطالبة جهاد موسى.
وردد الطلاب هتافات «حركة طلابية واحدة ضد السلطة اللى بتدبحنا»، و«الداخلية بلطجية»، و«لفق لفق فى القضية هندسة مش بلطجية» و«بص اتفرج شوف فى الصورة ضربوا إخواتنا فى المنصورة»، وحمل المتظاهرون صوراً لزملائهم أحمد لطفى وعمرو ربيع ومصطفى السيد.
وقال أحمد مجدى، عضو اللجنة الإعلامية لطلاب حزب «الدستور» وأحد منسقى الاعتصام: «نحن فى انتظار قرار النيابة بتجديد حبس زملائنا أو إخلاء سبيلهم، وفى حال التجديد سندرس اتخاذ خطوات تصعيدية صارمة، موضحاً لـ«الوطن» أن الاعتصام سيستمر حتى عودة الطلبة المحتجزين إلى الكلية «بعد رحلة من النضال ضد الظلم».
من جانبه، قال الدكتور شريف مراد، عميد كلية الهندسة: «إن إدارة الكلية متضامنة مع الطلاب وأرسلنا المستشار القانونى للكلية لمتابعة التحقيقات، مشدداً خلال المؤتمر الذى نظمه طلاب الكلية على أن «لديه إيماناً قوياً بأن الطلاب ليس لهم علاقة بأعمال البلطجة التى حدثت فى جامعة المنصورة، خاصة أن الكلية أرسلت تقريراً للنيابة تؤكد فيه حسن سير وسلوك هؤلاء الطلبة لتقوية موقفهم فى القضية أمام جهات التحقيق».
وفيما استمر عدد من الفرق والتخصصات بكلية الهندسة فى الإضراب عن الدراسة، دخل طلاب كلية الصيدلة بجامعة القاهرة، أمس، فى اعتصام مفتوح داخل مقر الكلية بقصر العينى احتجاجاً على تدخل الدكتورة عزة أغا، عميدة الكلية، فى الأنشطة التى ينظمها اتحاد الطلاب، ومنع الطلبة المعتصمون أعضاء هيئة التدريس من دخول الكلية بسياراتهم حتى الساعة 11.30 من صباح أمس، مطالبين بإقالة العميدة بدعوى أنها من «الفلول»، كما طالبوا بإقالة وكيل الكلية.

موقع الجامعه الالكترونى أخبار الجامعات المصريه لحظه بلحظه

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...