أخبار الامتحانات

اخبار جامعة القاهره

اخبار جامعة عين شمس

25 عاملا يقاضون رئيس جامعة القاهره لفصلهم بسبب تعاطى المخدرات


قال رئيس جامعة القاهرة الدكتور جابر نصار، إن التقاضي حق دستوري، وأن الجامعة تحترم أحكام القضاء وتنفذه، حال صدورها.

وأضاف «نصار»، في تصريحات خاصة لــ«صدي البلد»، أن فصل العاملين جاء بناءً على معطيات محددة، وثبت تعاطيهم للمخدرات، قائلاً: «من أراد رفع دعوى ومش عاجبه قرار الجامعة يتفضل يرفع، ووجود المدمن فى منظومة الجامعة خطر شديد قد يؤدي إلى جرائم جنائية، منها علي سبيل المثال سرقة الطلاب أو التحرش بالطالبات».

واستطرد: «حللنا لـ4000 شخص لماذا الـ 200 شخص دول معترضين، وفيما يتعلق بالتثبيت فلدينا 900 عامل فقط كان سيتم تثبيتهم، ويجب العلم أن التحاليل كان يجب أن تكون فُجائية وإلا سيأخذ كل متعاطي احتياطاته وستكون التحاليل الخاصة به سلبية».

وعلق نصار على سير بعض الجامعات علي خطي الجامعة بتدشين وحدات لمنهاضة التحرش، وإجراء تحليل مخدرات على العاملين، قائلاً: "اقتناع الأخرين بجدواها واهمتيها شيء عظيم".

يذكر أن تقدم 25 عاملا مؤقتا بمختلف كليات جامعة القاهرة بدعوي قضائية أمام محكمة القضاء اﻻداري بمجلس الدولة، ضد كل من رئيس الجامعة الدكتو جابر نصار، وعدد من عمداء الكليات، وذلك للمطالبة باصدار احكام قضائية بالغاء قرارات إنهاء عملهم بالجامعة، بسبب اتهامهم بتعاطي المواد المخدرة.

وقال العاملون فى دعواهم: أنه في غضون شهر يناير الماضي أخذت الكليات التي يعملون بها منهم عينات دم لتحليلها لبيان مدى تعاطيهم المواد المخدرة من عدمه وبعد مرور أكثر من 5 أشهر أبلغتهم أن تحليل العينة أسفر عن ثبوت تعاطيهم مواد مخدرة، وأنهم اتجهوا إلى نفس المعمل الذي أجرت به الكليات التحاليل وهو المركز القومي للسموم وأجروا تحاليل مماثلة وكانت النتيجة عدم وجود أي آثار لمواد مخدرة بالعينات.

واضاف، العاملون المفصولون في بيانا لهم، أن قرار فصلهم مجحف لصدوره دون اتباع الطرق والإجراءات القانونية الصحيحة والتي تشمل إنذارهم أو مواجهتهم بالتحاليل الخاصة بهم، فضلا عن احتمالية خطأ التحاليل من شخص لآخر وأن الكليات أجرت تحاليل لمعظم العاملين بها والذين تقدر أعدادهم بالآﻻف ما أصاب تلك التحاليل بالعشوائية خاصة أن بعض السيدات التي أجريت لهن تحاليل كانوا في أشهر الحمل الأخيرة التي لا يمكن للسيدة أن تتعاطى خلالها أي مخدر أو مهدئ- بحسب الدعاوى.

وذكر العاملون في دعاويهم أن السبب الرئيسي وراء فصلهم ﻻ يتعلق بتحاليل المخدرات أو غيرها وإنما لأنه كان من المقرر توفير درجات وظيفية لهم في ميزانية الأول من يوليو المقبل لأنهم عمال مؤقتين وسيتم تثبيتهم فاتبعت الجامعة حيلة تحاليل المخدرات لطردهم وتفويت فرصة تثبيتهم.

جدير بالذكر، أن جامعة القاهرة برئاسة الدكتور جابر نصار، أصدرات قرارا بفصل 109 من الموظفين المؤقتين بجامعة القاهرة بعد إيجابية نتائج تحاليل المخدرات التى أجرتها الجامعة عليهم.
المصدر : صدى البلد 

موقع الجامعه الالكترونى أخبار الجامعات المصريه لحظه بلحظه

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...